تلميذات في حالة هيجان بعد تناولهن “المعجون”

قلعة السراغنة

أصيبت ثلاث تلميذات، بمضاعفات صحية خطيرة نقلن على إثرها إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي السلامة بقلعة السراغنة، إثر تناولهن مادة “المعجون” المخدرة. وحسب نفس المصادر، فقد تسلمت التلميذات مادة “المعجون” بعد خروجهن من حصصهن الدراسية، على أساس أنه شكل من أشكال الحلوى، أو ما يعرف بـ”سليلو”، مما تسبب لهن بعد تناولهن إياها، في ألم بالبطن، والقيام بحركات غير معتادة، وهو ما دفع أوليائهن إلى نقلهن على وجه السرعة صوب المستشفى المجاور لحيهن لتلقي العلاج.

خلف الحادث هلعا كبيرا لدى العديد من آ باء وأمهات تلاميذ المؤسسة التعليمية، بعد شيوع خبر إصابة التلميذات، ومنهم من اضطر إلى مرافقة أولاده إلى باب المدرسة، خوفا من تكرار الواقعة.

ولم تسفر الأبحاث، التي قام بها بعض آباء التلاميذ وبعض أبناء الحي، عن التعرف على هوية مرتكبي هذا العمل الخطير.

وطالب العديد من آباء التلاميذ المصالح الأمنية بالقيام بحملات أمنية ضد المتورطين في ترويج مختلف أنواع المخدرات والسموم بمحيط المؤسسات التعليمية، وتوقيف المشتبه ببيعهم العقاقير المخدرة للتلاميذ، التي يتم ترويجها بجوار الثانويات والإعداديات.

جريدة المساء العدد 3474 بتاريخ 27 دجنبر 2017

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *